رئيس التحرير

من أوراقي القديمة .. مقال بجريدة عُمان في عام 2006 بعنوان ” تجاوز الظالمون المدى”  .. بعد موت الضمير العالمي والصمت الدولي والعربي في مواجهة الغطرسة الإسرائيلية

طريق المستقبل – محمد محمود عثمان :

الغطرسة الإسرائيلية مستمرة منذ بداية اغتصابها الأر اضي الفلسطينية ومنذ نكبة عام  1948  ., بالتوازي فإن الصمت العربي والدولي مستمرا مع موت الضمير العالمي الإنساني

والمؤسف أننا لازلنا لا نعي ذلك ونفكر من خلال حلقة ضيقة لا تمتد لأبعد من مواقع الأقدام .. في حين أن ا لمؤامرات مستمرة أيضا ضد الأمة العربية التي تغفل أو تتغافل عن ذلك  لتستمر القضية الفلسطيني دائرة الضياع ولا ندري لماذا ؟؟أو إلى متى ؟!

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى